سعادة عباد الله فى ظل شرعه
مسابقة الشيخ محمد صفوت نور الدين

الإيمان بمنكر ونكير حق

 
عرض الفتوى
 
 
الإيمان بمنكر ونكير حق
578 زائر
25-08-2010
غير معروف
الشيخ محمد صفوت نور الدين - الشيخ صفوت الشوادفي - د.جمال المراكبي
السؤال كامل
ذكر بعض الناس أن فَتَّاني القبر لم يردا في السنن والآثار ما يدل على أن اسمهما : منكر ونكير ، وأن هذه التسمية غير ثابتة بالنص الصحيح ، مع أنها تسمية مشهورة عند المسلمين ، فما هو الحق في ذلك ؟
جواب السؤال

الجواب :

فتنة القبر ثابتة بإجماع أهل السنة ، وقد تواترت النصوص في الصحيحين والسنن والمسانيد بذكر ذلك عن جمع من الصحابة ، وقد ورد ذكر الملكين في الأحاديث الصحيحة ، ولكن في معظم هذه الأحاديث لم يرد ذكر اسمهما ، وإنما نجد في النصوص (( أتاه ملكان )) ، ولم يرد ذكر المنكر والنكير إلا عند الترمذي في كتاب الجنائز من حديث أبي هريرة رضي اللَّه عنه قال : قال رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم : (( إذا قُبر الميت - أو قال : أحدكم - أتاه ملكان أسودان أزرقان يُقال لأحدهما : المنكر ، والآخر النكير ، فيقولان : ما كنت تقول في هذا الرجل ؟ ... )) الحديث . قال الترمذي : حديث أبي هريرة حديث حسن غريب .والحديث ذكره السيوطي في (( الجامع الصغير )) ، وعزاه للترمذي ، وحسنه الألباني في (( صحيح الجامع )) برقم (724) .وأكثر أهل السنة يقبلون هذا الحديث ، وينصون في عقائدهم على ذلك . ففي (( طبقات الحنابلة )) ( ج1 ص55) في ترجمة أبي عبيد القاسم بن سلام أنه سأل أحمد بن حنبل فقال : يا أبا عبد اللَّه ، تقر بمنكر ونكير ؟ وما يروى من عذاب القبر ؟ فقال : نعم ، سبحان اللَّه نقر بذلك ونقوله .

قُلْتُ : هذه اللفظة : (( منكر ونكير )) نقول هذا أو نقول ملكين؟ قال: نقول منكر ونكير وهما ملكان. اهـ .

وفي عقيدة الإمام أحمد التي رواها عنه الإصطخري : وعذاب القبر حق ، يسأل العبد عن دينه وعن ربه وعن الجنة وعن النار ، ومنكر ونكير حق وهما فتانا القبر . نسألُ اللَّه الثبات . اهـ .

وقد ورد ذلك في معظم ما نقل عن الإمام أحمد وعن غيره من أئمة السنة رضي اللَّه عنهم ، وفي كتاب (( شرح السنة )) للبربهاري : (( الإيمان بعذاب القبر ، ومنكر ونكير )) .

وفي قصيدة أبي بكر بن أبي داود :

ولا تنكـــرن جهـــلاً نكيــــرًا ومنكــــرًا

ولا الحـــوض والميزان إنك تنصح

وفي عقيدة أبي حاتم الرازي ، وأبي زرعة الرازي : عذاب القبر حق ، ومنكر ونكير حق .

قال محققه - عفا اللَّه عنه -: هذا متواتر عن رسول اللَّه صلى الله عليه وسلم ، وأفرد فيه بعض المحدثين أجزاء كالبيهقي ، وذكر أسماء الملكين في القبر : منكر ونكير ورد في روايات كثيرة صححها ابن حبان وغيره ، وجزم أبي حاتم وأبي زرعة باسمهما دليل منهما على تصحيح تلك التسمية . اهـ .

أقول : وأصرح من ذلك ما نقلناه عن إمام أهل السنة أحمد بن حنبل ، رحمه اللَّه . واللَّه أعلم .

جواب السؤال صوتي
    طباعة 
 
 
 

RSS

Facebook

Youtube

تسجيل الدخول
اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
البحث
البحث في
المتصفحون حالياً 8 زائراً ، للمزيد من التفاصيل عن المتصفحين حالياً : اضغط هنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع جماعة أنصار السنة المحمدية © 1431 - 1433 هـ