الشريعة الخالدة لا القوانين البائدة

من أخبار الجماعة :الرئيس العام بعد زيارة لانجلترا وأمريكا

 
عرض المتابعة
 
 
من أخبار الجماعة :الرئيس العام بعد زيارة لانجلترا وأمريكا
977 زائر
15-10-2010

من أخبار الجماعة · الرئيس العام بعد زيارة لانجلترا وأمريكا :

الدعوة إلى الله أكثر أهمية لأهل الأرض من الشمس في كبد السماء.

ستة من الجهود الأمريكيين يشهرون إسلامهم على يد الرئيس العام.

أجرى الحديث جمال سعد حاتم

عاد بسلامة الله فضيلة الشيخ صفوت نور الدين بعد زيارة لانجلترا وأمريكا استغرقت حوالي ما يقارب الشهر وبمجرد عودته كان لمجلة التوحيد هذا اللقاء مع فضيلة الشيخ ليحدثنا عن رحلته وما حققته هذه الزيارة .

يقول الشيخ صفوت نور الدين بداية أحمد الله فقد أشرقت شمسه فملأت الأرض نورًا وبعث برسول فملأ القلوب إيمانًا ، والحمد لله أن الأرض لم تخل من داع يدعو إلى الله في أرجائها حتى تبقى حجة الله قائمة على أهل الأرض ( لِئَلَّا يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللَّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ ) .

أما عن الزيارة القصيرة التي مررت فيها بين انجلترا وبعض ولايات أمريكا الشمالية وحضوري بعض المؤتمرات وزيارة بعض مراكز الدعوة هناك .

وقد كانت زيارتي الأولى لبريطانيا لحضور مؤتمر عقدته جمعية إحياء منهاج السنة في جامعة لستر بمدينة لستر وقد حضر المؤتمر ما يزيد على ثلاثة آلاف مسلم ومسلمة وكان لباس المسلمات سابغًا في غالبه حتى كانت عدد المنتقبات من المسلمات تقترب من 500 منتقبة ولكن اللسان أعجمي .. فالتعرف على الإسلام من منابعه صار صعبًا عسيرًا يحتاج إلى صبر وإخلاص وعلم بدين الله وحال القوم الذين تدعوهم .

ثم زرت مدينة برمنجهام وصليت في بعض مساجدها الفسيحة وزرت مدرسة الهجرة الإسلامية . وسعدت بلقاء المشرف عليها الأستاذ محمد عبد الكريم ثاقب وهو خريج الجامعة الإسلامية بالمدينة وقد زار المركز العام لأنصار السنة قبل ذلك .

ثم انتقلت إلى شيكاغو في رحلة طويلة حيث جمعية الهدي الإسلامي التي تم افتتاح مسجد لها ومدينة شيكاغو مترامية الأطراف يتركز المسلمون فيها في عدد من المواقع ليس من بينها هذا الموقع الذي اختارته جمعية الهدي مسجدًا لها . ولكن العادة أن يتجمع المسلمون حول مساجدهم فيكثر وجودهم .

ثم حضرت إلى نيويورك لحضور حفل افتتاح مدرسة النور الإسلامية وقد زرت فصولها وحضرت عدة اجتماعات لمناقشة مشاكلها وطرق التدريس فيها ومناهجها ومناهج التربية الدينية واللغة العربية .

الرئيس العام في ديترويت ويحاضر في أحد معسكرات الجيش الأمريكي

وكان من أفضل اللقاءات التي عقدتها في أحد معسكرات الجيش الأمريكي في ولاية ميتشجان بمدينة ديترويت حيث توجد أكبر الجاليات الإسلامية عددًا في الولايات المتحدة الأمريكية ، ومدينة دير يورن وهي أحد ضواحي ديترويت حيث توجد الجمعية الإسلامية الأمريكية ، وبها مسجد فسيح يتسع لعدة آلاف من المصلين ، يؤدى في صلاة المغرب والعشاء وعادة ما يزيد على 300 مصلى يوميًا ، ومعظهم من المسلمين العرب حيث يسهل على المحاضر العربي اللقاء بهم .

الدعوة إلى الله في الجيش والسجون والمدارس

ويواصل فضيلة الشيخ صفوت نور الدين حديثه لمجلة التوحيد عن زيارته الأخيرة فيقول أن الدعوة إلى الله في السجون والمدارس الأمريكية بل وفي الجيش والأمريكي لها الأثر الطيب وقد التقيت بعدد من الدعاة من أهمهم هذا المسلم العربي الذي مكث في أمريكا حوالي خمسة وثلاثين عامًا . وهو يعمل في الدعوة إلى الله متطوعًا حيثما يتاح له . وقد سجلت له بعض أشرطة الفيديو في بعض المدارس للحديث عن الإسلام ، وهو يقوم بالدعوة إلى الله في أحد معسكرات الجيش الأمريكي كل يوم أحد منذ اثنى عشر عامًا بلا انقطاع .

ثلاث آلاف جندي أمريكي يشهرون إسلامهم على يد داعية مسلم

وقد أسلم على يد هذا الداعية ما يقرب من ثلاث آلاف وخمسمائة جندي أمريكي ، وقد دعاني لحضور أحد تلك اللقاءات وألقيت محاضرة أشهر ستة من الجنود الأمريكان إسلامهم أثناء هذا اللقاء . وقد أحسست بالسعادة الغامرة التي تكتنفهم بعد إشهار إسلامهم وهو أمر ينشرح له صدر كل مسلم محب لدينه .

وقال فضيلته إن الوجه المشرق للدعوة إلى الله تعالى لا ينبغي أن تعرف أن المجتمع المادي المنغمس في المادية المفرطة يأخذ الناس أخذًا أليمًا فيسلخهم من دينهم ، لذا فإن عدد المسلمين الذين يؤدون الصلاة ضئيل جدًا بالنسبة لعدد المسلمين الموجودين فضلًا عن عدد المسلمين الملتزمين بآداء تعاليم الدين الحنيف لذا فإن الدعوة إلى الإسلام ضرورة حياة في هذه البلاد ، ولا يباح لمسلم السكن في هذه البلاد إلا أن يكون همه هو الدعوة إلى الله سبحانه وتعالى.

والله من وراء القصد .

    طباعة 
0 صوت
 
 
 

RSS

Facebook

Youtube

تسجيل الدخول
اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
البحث
البحث في
المتصفحون حالياً 15 زائراً ، للمزيد من التفاصيل عن المتصفحين حالياً : اضغط هنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع جماعة أنصار السنة المحمدية © 1431 - 1433 هـ