يس

بيع الذهب بالتقسيط

 
عرض الفتوى
 
 
بيع الذهب بالتقسيط
1129 زائر
24-11-2010
لجنة الفتوى بالمركز العام لأنصار السنة المحمدية بمصر
السؤال كامل
س: ما حكم بيع الذهب بالتقسيط ، وهل هو جائز أم لا ؟‏
جواب السؤال

والجواب : بيع الذهب بالأجل حرام ، وهو من الربا ، والربا نوعان :‏

‏1- ربا النسيئة ، وهو زيادة على أصل الدين في مقابل الأجل ، وهو حرام بالإجماع ‏‏، ومنه فوائد البنوك .‏

‏2- ربا الفضل ، ويكون في البيع في الأصناف الآتية .‏

أ - الذهب والفضة ، ويقاس عليهما النقود .‏

ب - القمح والشعير والتمر والملح ، ويقاس عليهما كل مكيل وموزون من قوت ‏الآدمي ، والقاعدة في ربا الفضل :‏

أولاً : عند مبادلة أي صنف من هذه الأصناف بجنسه مثل : ذهب بذهب ، أو قمح ‏بقمح فيشترط شرطان :‏

‏ - المثلية ( التساوي في الكمية) : (مثل بمثل ، سواء بسواء) .‏

‏ - والتقابض في المجلس : ( يدًا بيد) ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( ‏الذهب بالذهب ، والفضة بالفضة ، يدًا بيد ، مثلاً بمثل ، سواءً بسواء ، فمن ‏زاد أو استزاد فقد أربى ) ، والأحاديث في ذلك كثيرة ، راجع ( صحيح مسلم ) ‏‏.‏

ثانيًا : عند مبادلة صنف بآخر من الأثمان ؛ كالذهب والفضة والنقود ، فيشترط ‏شرط واحد هو التقابض في المجلس ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( لا بأس ‏ببيع الذهب بالفضة ، والفضة أكثرهما إذا كان يدًا بيد ) .‏

وعلى هذا فلا يجوز مبادلة الذهب بالفضة ، أو بأي عملة إلا يدًا بيد ، أما نسيئة ‏فلا .‏

وعلى هذا فما يفعله البعض من بيع الذهب بالتقسيط فهو غير جائز وهو من ربا ‏الفضل المحرم بالسنة . والله أعلم .‏

مجلة التوحيد العددالسادس لسنة 1419

جواب السؤال صوتي
    طباعة 
 
 
 

RSS

Facebook

Youtube

تسجيل الدخول
اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
البحث
البحث في
المتصفحون حالياً 17 زائراً ، للمزيد من التفاصيل عن المتصفحين حالياً : اضغط هنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع جماعة أنصار السنة المحمدية © 1431 - 1433 هـ