وصية رسول الله صلى الله عليه وسلم

ذهاب المرأة للحج بدون محرم

 
عرض الفتوى
 
 
ذهاب المرأة للحج بدون محرم
894 زائر
29-11-2010
لجنة الفتوى بالمركز العام لأنصار السنة المحمدية بمصر
السؤال كامل
تسأل سائلة: هل يجوز لي الذهاب لآداء فريضة الحج بدون محرم مع أنني مع رفقة طيبة آمنة؟ وهل للسن دخل في إباحة أو تحريم السفر بدون محرم؟
جواب السؤال

وتسأل أخرى: زوجي سافر إلى الخارج، وبعث لي لاستقدامي إليه، فهل يمكن السفر إليه رغم عدم وجود محرم معي في سفري إليه، مع العلم أن أهلي لن يتركوني إلا عند ركوب وسيلة السفر، وزوجي سيكون في انتظاري عند محطة الوصول.

الجواب:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "لا تسافر المرأة إلا مع ذي محرم". فقام رجل فقال: يا رسول الله، إن امرأتي خرجت حاجَّة، وإني اكتتبت في غزوة كذا وكذا، قال: فانطلق فحج مع امرأتك. البخاري.

وعليه فالمرأة إذًا لا يجب عليها الحج إلا إذا وجدت زوجًا أو محرمًا.

ولفظ المرأة عام بالنسبة إلى سائر النساء وهذا ما عليه جمهور العلماء.

أما المرأة التي ستسافر إلى زوجها كما تقول بالطائرة مع محرم يودع فقط وزوج يستقبل فهذا أيضًا سفر يحتاج إلى محرم فيه، فليأت زوجها ليأخذها ويسافر بها، فمعلوم حوادث الطائرات وتعطلها وغيره، فمن ذا الذي يرافق المرأة إذا حدث شيء من هذا، ثم إذا لم يحدث فأين الجانب التعبدي من تنفيذ أمر الله سبحانه وتعالى؟

جواب السؤال صوتي
    طباعة 
 
 
 

RSS

Facebook

Youtube

تسجيل الدخول
اسم المستخدم
كـــلمــة الــمــرور
تذكرني
تسجيل
نسيت كلمة المرور ؟
البحث
البحث في
المتصفحون حالياً 18 زائراً ، للمزيد من التفاصيل عن المتصفحين حالياً : اضغط هنا

جميع الحقوق محفوظة لموقع جماعة أنصار السنة المحمدية © 1431 - 1433 هـ