« الوضوء عند لمس المصحف أو قراءة القرآن »







للعلماء في ذلك خلاف واسع والأقرب للتقوى الخروج من الخلاف بالوضوء للمس المصحف عملا بظاهر الآية: لا يمسه إلا المطهرون أي من الجنابة والحدث، ولفظ الآية صريح ومعناها الطلب.

وقيل المراد الكتاب الذي في السماء، لا يمسه إلا المطهرون، يعني الملائكة.

مجلة التوحيد العدد السادس لسنة 1412



» تاريخ النشر: 23-11-2010
» تاريخ الحفظ: 13-06-2021
» الموقع الرسمي لجماعة أنصار السنة المحمدية - المركز العام
.:: http://www.ansaralsonna.com/web ::.